عن الأكاديمية

تأسست عام 2016، بخبرات عمانية محلية و عالمية من أجل بناء الشخصية المحترفة داخل وخارج الملعب.

التأسيس عام 2016

تأسست مدرسة الحبسي لكرة القدم في عام 2016  بفكرة الكابتن على الحبسي، كان يريد ان يتمكن الجيل القادم من بناء تجربتة الاحترافية من خلال خارطة تضعه على الطريق الصحيح، بقيادة فريق إداري وفني بخبرات دولية ومحلية.

في مشواري الاحترافي وصلت لشئ كنت فخور جدا فيه، أريد من هذه الأكاديمية ان تزرع هذا الشئ في الجيل القادم.
– الكابتن علي الحبسي

الاكاديمية حولت التجربة الاحترافية للكابتن علي الحبسي الى منهجية تدريب كاملة تهدف صناعة نجوم كرة القدم للمستقبل، منهجية تجمع بين احتراف كرة القدم و زرع قيم الإلتزام والاحترام في نفوس الأجيال.

نجوم يصنعون نجوم

استعنا بكل الخبرات الموجودة في السلطنة وخبرات عالمية من اجل بناء طريق منظم للتدريب، استعنا بمدير فني اجنبي وهو آندي واتسون، الذى بدأ مسيرته الاحترافية كلاعب في نادي أبردين تحت قيادة المدرب الانجليزي الاشهر أليكس فيرجسون – مدرب مانشتير يونايتد السابق.

نحن عائلة واحدة تشكل فريق واحد
– آندي واتسون المدير الفني بالأكاديمية

بدأ مسيرتة الاحترافية كمدرب لفرق هايبرنيان ورينجرز، اضافة الى تدريبة للمنتخب الوطني الاسكتلندي وفريق ايلكستون بالدوري الانجليزي الممتاز.

طريقك الى النجومية

بناء الشخصية المحترفة داخل وخارج الملعب

الشخصية الرياضية المحترفة يجب ان يكون احترافها داخل وخارج الملعب، لهذا فان البرنامج التدريبي يسعى الى الاهتمام بزرع قيم مثل: الانضباط الذاتي للأولاد وعكسها على حياتهم اليومية. احترام الوالدين، الأقران، زملاء المهنه وحتى الخصم. التطوير المستمر من اجل رفع سقف الاهداف، فلا يجب ان يكون الرياضي المحترف مطمئن لوضعه الحالي.